منتديات المافيا KSA
مرحبا بك عزيزي الزا ئر. نرجو منك أن تسجل و تدخل المنتدى معنا.
إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه
وللعلم عزيز الزائر منتديات منتديات المافيا KSA


برامج جوال العاب بلاستيشن اكس بوكس
عالم من المسابقات جوائز ومن ضمن الجوائز
قرى في لعبة ترافيان ذهب في لعبة ترافيان
بطائق شحن جوال مبالغ ماليه والكثير الكثير
مسابقات شهريه فقط
سجل معانا وسوف تعيش تجربه متميزه معانا

مع تحيات

اداراة منتديات منتديات المافيا KSA



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
» ارجوووووووووووووووووووووووكم ياااااااااااالغواليالخميس فبراير 23, 2012 9:26 amمن طرف» دروس الفوتوشوب للمبتدئين دروس الفتشوب درس طريقة عمل دوائر سكرابية بالفوتوشوب بالفتشوب درس مفيد وسهلالثلاثاء مارس 29, 2011 10:38 amمن طرف» صور نساء جميله!!الخميس أكتوبر 14, 2010 5:45 amمن طرف» حلـى الفيسات2010الخميس أكتوبر 14, 2010 5:43 amمن طرف» صورطريفه ورائعه لـ لعبة البلياردو صور روعه لـ البلياردو صورالبلياردو 28 صوره روعه للعبة البلياردو صور مختلفه للعبة البلياردو صور بلياردوالأربعاء أكتوبر 13, 2010 10:59 amمن طرف» يجي مع تحديث الكنيت باند جديدالثلاثاء أكتوبر 12, 2010 7:59 amمن طرف» اعلان هام : اسم الفائز بمسابقة القريه الف مبروك للفائزالثلاثاء أكتوبر 12, 2010 7:49 amمن طرف» موضوعي الأول الحصري" الحل الكامل للعبة Prince of Persiaالثلاثاء أكتوبر 12, 2010 7:38 amمن طرف» حمل برنامج حصن المسلم حمل برنامج حصن المسلم تصميم فتاه سعوديه حمل البرنامج (انشر الموضوع ولك الاجر باذان الله)الأحد أغسطس 15, 2010 11:07 amمن طرف

شاطر | 
 

 الحذر واجب يابنات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كانت اعرفك
عضو متوسط الخبره
عضو متوسط الخبره
avatar

عدد المساهمات : 507
تاريخ التسجيل : 10/02/2010

مُساهمةموضوع: الحذر واجب يابنات   الجمعة فبراير 12, 2010 4:25 am


 الحذر واجب يابنات  منتديات المافياKSA
بسم الله الرحمن الرحيم



حبيت
أوصل لكم هالقصة .. لأن فيها معاني كثيرة .. يجب أن تقف عندها أي فتاة ..
وتعرف أن هناك شباب لا يسمون شباب بل ذئاب .. أكتب لكم هذهـ القصة .. وأنا
في حيرة من أمري .. هل ما سمعته حقيقي أم ماذا ؟؟


لقد
ألجمتني الصدمة ولم أعد قادرة على تصور أن هناكـ أمثال ذلك الشاب ..




هذهـ
هي القصة أتمنى من كل الفتيات الذين سيرون الموضوع ،، مسجلات في المنتدى أو
غير مسجلات أن يمتعضوا ،، يمتعضوا فقط .. والله ما كتبت هذهـ القصة إلا
خوفٌ على أخوتي .. من شر قد يصيبهم ..




***********************************

كان
هناك فتاة أسمها (سمر) ،، على خلق ودين والحمد لله ،، انتهت من دراسة
المرحلة الابتدائية .. ودخلت إلى مرحلة جديد >>> المتوسطة ،، وفي
الصف الأول المتوسط تعرفت على فتيات في سنها .. صاحبتهم .. توطدت العلاقة
بينهم ،، في المرحلة الأولى المتوسطة كانت الصداقة بينهم رائعة لدرجة أن
(هدى) كانت تغبط (سمر) على علاقتها بصويحباتها وتدعوا الله أن يمن عليها
بصويحبات مثلهم ..




انتهت
السنة الأولى على خير .. وعندما أتت السنة الثانية .. كان صويحبات (سمر)
يخرجنا من المدرسة بعد انتهاء الدوام بحجة أن ينتظرو سياراتهم .. ولكن لا
..!! كان الفتيات يخرجن بحجة رأيت الشباب بالخارج وأخذ بعض الأرقام مع بعض
أصحاب النفوس الضعيفة ..


ومن
هنا بدأت الكارثة .. أصبح صديقات (سمر) يحكين مغامراتهم الشيقة مع أولئك
الأشخاص .. وكانت (سمر) تستمتع بما يحكى لها .. وفي أحد الأيام أحضرت أحد
الصديقات اللواتي لا يحسبن إلا من (شياطين الإنس) جوالاً لكي يقمن بالاتصال
بأحد من هؤلاء الشباب .. وقالت (سمر) لنفسها لم لا أتصل بأحد تلك الأرقام
فلن يعرفني .. تساهلت (سمر) بالموضوع فهاتفت أحدهم .. ولكن هيهات .. ما
لبثت أن علمت أن ذلك الشخص لم يكن يعرفها وحدها بل كان يعرف الكثير قبلها
.. فقررت تركة .. وانتهى الموضوع على خير والحمد لله ..




في
السنة الثالثة .. توطدت علاقة (سمر) بصويحباتها أكثر وأكثر .. أحبتهم
وأحبوها ولكن بالشر .. أصبحت كل واحدة منهن تحكي عن مغامراتها للأخرى ..
أنا تحدثت مع فلان ،، أنا خرجت مع فلان ،، أنا وأنا وأنا .. أحبت (سمر) أن
تغامر مرة أخر فكل صديقات السوء يتحدثن مع شباب .. فلم لا يصبح لها شاب
حبيب .. كما صويحباتها .. فكرة وبعد أن أيقنت أنها لن تنكشف .. لأن
صويحباتها لم ينكشفن أبداً .. فلم لا تجرب .. فأنها لن تخسر شيء .. كل ذلك
أصبح يمليه عليها نفسها الأمارة بالسوء .. وزين لها العمل .. وعند أول فرصة
.. وبعد أن ألقى (فهد) برقمه على قارعة الطريق .. أخذته (سمر) وبدون تردد
لأنها قبل ذلك أعجبت به وبصوته العذب .. لأنها قبل ذلك أخذت معلومات كافيه
عنه لتعرف كيف تتصل به .. وأن لا تتحدث مع شخص مجهول ،، قبلها يجب أنا تأخذ
معلومات كافية .. في بادئ الأمر أرسلت له رسالة بمعنى أنها مخطئه بالرقم
.. ورد برد يخبرها فيه أنها مخطئة في الرقم .. بعدها لم ترد هي ولم يرسل هو
شيئاً .. وانتهى الموضوع بسلام .. تحدثت (سمر) لقريبتها (هدى) عما حدث
ونصحتها بألا تتصل بهذا الشخص مرة أخرى .. (سمر) قالت : أنها المرة الأولى
والأخيرة .. وبعدها بأشهر قالت (سمر) لـ(هدى) لقد أرسلت له رسالة مشابهة
لتلك الرسالة .. قالت (هدى) متعجبة : ألم أقل لكي ألا تتصلي به مرة أخرى ؟
.. ردت (سمر) : بلا ولكن أردت أن (ألهو) قليلاً .. فتقول (هدى) متعجبة
أيضاً : (تلهين)!!! وهل الإتصال بهؤلاء الشباب يسمى لهواً ، أنه دمار دمار
بعينه .. (سمر) : لا أدري فقط أردت أن ألهو .. فجاءهـ وأثناء جلوس (سمر) و
(هدى) مع بعض أقاربهن ، إذا بجهازها يدق معلناً عن رسالة .. رأت (هدى) أن،
(سمر) مرتبكة .. فأرادت سؤالها .. وبعد دقائق أخذت (هدى) (سمر) جانباً ..
(هدى): من المرسل ؟؟ .. (سمر) : هو .. (هدى): وماذا قال؟؟ ..(سمر): كذا
وكذا ؟؟ .. (هدى): وماذا أرسلتي له ؟؟ .. (سمر) : كذا وكذا !!.. (هدى) :
إذا أرسل في المرة القادمة أعطيني الهاتف !! (سمر) : حسناً .. وعندما رد
على الرسالة الأخيرة أعطت (سمر) الهاتف المحمول .. لـ (هدى) ،، وقالت : لقد
رد على أخر رسالة .. (هدى) : حسناً ، اتركيه لي .. وعندما أخذت (هدى)
الهاتف أخبرته بأن لا يتصل بالرقم مرة أخرى وأن يقوم بمسحه .. رد (فهد)
قائل : لن أمسح الرقم .. لأن الرقم الذي يأتي إلا جوالي لا يمسح .. وبعدها
قالت (هدى) لـ (سمر) لا تقومي بالرد على أي رسالة منه .. واتركيه .. ولكنه
لم يلبث أن أتصل على هاتف (سمر) وبعدم تردد منها قامت بالرد عليه .. تفاجأت
(هدى) من (سمر) وبعد أن انتهت من المكالمة .. قالت (هدى) بحنقة : ألم أقل
لكي لا تقومي بالرد عليه .. ألم أحذرك ؟!؟!؟ .. ثم قالت (سمر) : لقد أتصل
ولم أدري ماذا أفعل ، ففضلت الرد عليه .. لكني لم أقل شيء فقط قلت له أن لا
يتصل بي مرة أخرى .. (هدى) تأخذ نفساً عميقاً : أتمنى ذلك .. ثم ابتسمت
(هدى) ابتسامة صفراء وقالت : حبيبتي (سمر) نصيحة من قريبتك لا تقومي بالرد
عليه مرة اخرى ولا تقومي بشيء مماثل في المستقبل .. ولا تستمعي لصاحباتك
ولا تجاريهم في كل شيء .. هل فهمتي ماذا أريد أو أقصد ؟ .. (سمر) تبتسم :
لا لا لا بعد تلك المكالمة لن أتصل فقد كاد قلبي أن يسقط من الخوف .. ثم
قالت .. أتعلمين يا (هدى) أن صوته جميل .. (هدى) مقطبه جبينها : أقول لا
تعيدي هذا الشيء مرة أخرى ولا تجلبي الشر لنفسك .. (وبرجاء) حسناً .. (سمر)
: حسناً ، أنها أأأأأأأأأأأأأأخر مرة ..




مرت
الأيام .. والشهور على تلك الحادثة .. وقرر أقرباء (سمر) و(هدى) الخروج
للتنزه .. جلس الفتيات بجانب .. والأمهات بجانب أخر .. وأتت رسالة .. لـ
(سمر) فسألتها (هدى) : هل هو المرسل ؟؟ .. قالت (سمر) : نعم .. تعجبت (هدى)
وقالت لنفسها : كيف؟ .. وسألت (سمر) : كيف أتصل أو أرسل ؟؟ .. أحبت (هدى)
أن تعرف التفاصيل .. فعندما ذهب نصف الفتيات للمشي والتنزه في أرجاء تلك
الحديقة .. أخبرت (سمر) (هدى) بالحادثة وعندها قالت (سمر) أنه يهدد بأنها
لو لم أرد سوف يجعلني أندم وعلم ويعلمني ما معنى الندم .. [الهدوء يخيم
المكان] لم تدري (هدى) ماذا تفعل فقد أجمتها الصدمة فقد كانت تحذر (سمر من
مهاتفة ذلك الشاب أكثر من مرة .. كيف لها أن تتصل وتعيد الكرة لا أدري ..
عندها قامت (هدى) و(سمر) وإحدى القريبات .. لأن (هدى) قررت أن تتهور وتتصل
بالجاني .. أقصد الشاب (فهد) وتنهي المشكلة .. أعطته (هدى) الإشارة كي يتصل
.. وبعد دقائق أتصل .. فردت (هدى) بعد أن دعت الله بأن ينتهي الأمر على
خير .. عندما قامت (هدى) بالرد أستقبلها (فهد) بصوته العذب كما تقول (سمر)
.. ولكن (هدى) بادرته قائلة : لست من كانت تتصل عليك أنني شخص أخرى !! ..
وبسرعة متناهي غيّر (فهد) الأسلوب وبدأ بالظهور على حقيقته .. سألته (هدى) :
ماذا تريد؟؟ .. فقال : أريد من كانت تتصل بي !! قالت (هدى) : إنها لا تريد
مهاتفتك .. ماذا تريد الآن ؟ .. (فهد) : أريدها هي لم لا تقوم بالرد علي
.. (هدى) : لا تريد .. أنها تريد منك أن لا تتصل على هذا الرقم .. (فهد)
بمكر: ولم أتصلت علي من البداية؟ ،(هدى) : مجرد فضول ! (فهد) : فضول !! ..
(هدى) : نعم فضول .. هل من الممكن ان تتركها الآن؟ هي لا تريد مهاتفتك هل
تفهم ؟ ،(فهد) : نعم أفهم ولكني لن أتركها .. ولكي أن تعلمي أني بأتصال
واحد أستطيع أن أعرف عنها كل شيء ! (هدى) : وماذا ستستفيد ؟ ،(فهد) : لتعلم
اني لا أحب الفتاة التي (تضحك) علي وترمي بلواها على الغير، (هدى) :
ولماذا كل هذا ؟؟ تخسر نفسك وأخرتك لسبب دنيوي ؟؟ ،، المضحك في الأمر أنه
عندما بدأت (هدى) بتذكيره بالله والأخرة أنقطع الإتصال ، كانت (هدى) مندهشة
لسكوت (فهد) لأنه منذ أن بدأت المكالمة لم يعطها (فهد) فرصة للكلام ،
فسترسلت في الكلام ضناً منها أنهُ عاد إلى رشدهـ ، ولكن بعد أقل من ثواني
رن جرس الهاتف ، تعجبت (هدى) عندما رأت المتصل (فهد) وقامت قريبتها بالضحك
..




نعود
للمكالمة ..


(فهد):
وماذا بعد ؟ ، (هدى) : وماذا ستستفيد من كل هذا ؟ ، (فهد) : حتى تعرف في
المرة الأخرى من هو (فهد) ، (هدى) : حسناً ، أنت لا تريد أن تذهب بسلام .،
(فهد) : أسمعيني جيداً أنا لست من أولئك الشباب ! ، (هدى) : كل هذا
الإبتزاز ولست واحد من أولئك !!! (فهد) : نعم ، ولا أريدك ان تأخذي فكرة
سيئة عني .. سبحان الله صدق المثل: يقتل القتيل ويمشي في جنازتة ، (هدى)
تتحدث مع نفسها قائلة : كل ذلك ولا تريدني أن أعتبرك من أولئك ، ثم قالت له
: حسناً وماذا تريد مني الآن؟؟ (فهد): أريد من قريبتك أن تهاتفني! ،(هدى) :
حسناً .. هلا أنهينا هذه المحادثة فأننا ذاهبين إلى أهلنا الآن ؟ (فهد) :
أشكرك على (التصريفة) !! (هدى) : (تصريفة)! هل تريدني أن أحلف لك أم أتي
بالمصحف لكي تعلم صدق كلامي ..


أنهينا
المحادثة ..


وبعد
ذلك .. قامت (هدى) بتوبيخ (سمر) توبيخاً جامداً .. ولكم بعض كلمات (هدى) ..


حذرتك
من مهاتفة ذلك الذئب أكثر من مرة .. قلت لكي دائماً أنسيه أتركيه ..ومع ذلك
ذهبتي وهاتفتة من غير أن أعلم .. (هدى) تتفأفف : في رأيك ماذا نفعل الآن
؟؟


(سمر):
أي شيء ، أفعلي أي شيء ، أعطيني ما عندك من الحلول أرجوكِ ،(هدى) : لا
أدري ماذا افعل الآن فعقلي متوقف .. من ذلك الـ(؟؟؟؟؟) ، بدأت دموع (سمر)
بالتساقط ، وفي تلك اللحظة لم تستطع (هدى) فعلاً شيء .. فأخذت تفكر قليلاً
وقالت بسرعة : ليس هناك حل غير أن أخبر والدتي فنحن لا نستطيع الذهاب وأنتي
على هذا الحال .. (سمر) : أفعلي ما شئتي!! (هدى) أتصلت بوالدتها .. وقالت
لها تعالي من غير أن يعلم أحد عن ذلك .. أتت والدة (هدى) وعلمت بما حدث
وعند إذ .. أكملت والدة (هدى) ما بدأته أبنتها من توبيخ .. لـ(سمر) وبعد
ذلك طلبت من (سمر) أن تترك جهازها الجوال عند (هدى) كأنها قد نسته .. لأن
والدة (هدى) كان تريد أن تهاتفه على أنها والدة (سمر) ..


أنتهى
اليوم على خير ..


وعند
الساعة الـ(5) صباحاً أتصل مرتين .. ولم تكن (هدى) بجانب الجوال .. أحست
بالخوف قليلاً ولكنه ذهب بسرعة .. من بعد تلك الحادثة بدأ يتصل ويرسل رسائل
كي يجعلها ترد على مكالماته .. ولكن والدة (هدى) قالت لـ (سمر) وحذرتها
بأن لا ترد على أي أتصال أو رسالة منه .. وكانت تخبر (هدى) بأي أتصال منه
.. نسيت أن أقول كانت معظم رسائل ذلك الـ(؟؟؟؟؟؟) تهديداً وفي أخر رسالة
قال لها : ردي على مكالماتي فأنك سترتاحين معي .. عندما قرأت (هدى) تلك
الرسالة .. ضحكة كثيراً .. أتدرون لماذا ؟؟ لأن كل ما قاله (فهد) كان مجرد
كذب ، كان يهدد ولكنه لا يستطيع فعل شيء لها .. لا أدري من أين أتى بتلك
الجرأة في التهديد .. على كثر ما خافت منه (هدى) ، على كثر ما هدأت نفسها و
أطمأنة بأنه مخادع ولا يستطيع فعل شيء ..


وبعد
تلك الرسالة الأخيرة أتصل (فهد) يومين أو ثلاثة ، وبعدها مل ولم يعد يتصل
إلى الآن ..


نسيت
أن أقول لقد أستعن أصحاب هذهـ القصة بالخبراء في هذا المجال ..


أنتهت
القصة بخير ولله الحمد ..




أتمنى
لو أقول كرهت الرجال .. ولكن ما ذنب ذلك الرجل المسالم ، الذي لا يعرف عن
هذهـ المهزلة شيئاً=> .. هل أحتقرهـ أيضاً ؟؟


لا
أستطيع أن أقول غير (حسبي الله ونعم الوكيل) ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

الحذر واجب يابنات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات المافيا KSA :: الـــقـــســم الـــعام \ General Discussion :: منتدى القصص قصص واقعيه قصص خياليه قصص الانبياء والرسل قصص اسلاميه-


المواضيع والمشاركات المنشورة في  منتديات المافيا KSA لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للإدارة بل تمثل  وجهة نظر كاتبها فقط
 وأبرئ نفسي أنا صاحب الموقع ، أمام الله عز وجل وأمام جميع الزوار والأعضاء على ما يحصل من تعارف بين الأعضاء على ما يخالف ديننا الحنيف ، والله ولي التوفيق


يمنع اضافة الصور النسائيه في المنتدى والمواضيع الخادشه للحياءويمنع اضافة الموسيقى والاغاني دخل المنتدىومن يخالف القوانين سوف يتم طرده من المنتدى


ارجو ان يكون ردك على الموضوع بصيغه جميله تعبر عن شخصيتك الغاليه عندنا ...مع التقدير ..الادارهصفحه جديده1
© phpBB | Ahlamontada.com | العلم و المعرفة | الأديان | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | التبليغ عن محتوى مخالف | انشئ مدونة مجانيا